إفادة المجني عليه تحت خشية الموت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

إفادة المجني عليه تحت خشية الموت

مُساهمة من طرف Admin في الخميس 21 أكتوبر 2010, 19:46


إفــادة المجنــي عليـه تحـت خشيـة المــوت
Statement Of a Dying Victim

وصفي هاشم عبد الكريم الشرع
مدرس
كلية القانون جامعة البصرة

المقدمة
قد يحدث ان تخلف جريمة ما مجنياً عليه على شفير الموت وتبدأ عملية الاثبات فيها بما يدلي به، وإن لم نجد دليلاً آخر، ستنحصر ادلتنا في ، افادته وهو تحت خشية الموت، واذا كانت العدالة تقتضي ان نسمع أقوال المدان في جريمة عقوبتها الاعدام – كالقتل بظرف مشدد مثلاً – قبل تنفيذ الحكم به، وان نوليها احتراماً خاصاً، بان يتم تدوينها في محضر على يد قاضٍ، لا بل اذا كانت ديانته تفرض عليه أن يدلي بها امام رجل دين وجب علينا تنفيذ ذلك(1).
عليه فمن باب اولى اذن تحقيقاً لمقتضيات العدالة، ان نولي الاهمية نفسها، ان لم يكن اكثر منها، لأقوال المجني عليه في لحظاته الاخيرة، اذا كنا نولي ذلك القدر من الاهتمام لأقوال الجاني كما تقدم، أضف الى ذلك ان لإفادة المجني عليه تحت خشية الموت، فضلاً عن كونها من ادلة الاثبات التي تعتبر عصي العدالة التي تتكأ عليها و التي تبقى عرجاء دونها، فأنها تصدر من شخص هو الاقرب الى الجريمة ، والاعرف بحقيقة ملابساتها ، الا وهو المجني عليه فيها.
كل ذلك فضلاً عن افتقار مكتبتنا القانونية الى بحث متخصص في هذا الموضوع، دفعنا الى بحثه ، وارتئينا ان نوسمه بـ ((إفادة المجني عليه تحت خشية الموت)) ، وقد كانت قلة المصادر القانونية التي عالجت الموضوع بشكل قانوني دقيق ومباشر هو اول الصعوبات التي واجهناها في بحثنا المتواضع هذا، وما دفعنا بالتالي الى الرجوع الى المصادر والقواعد العامة، لاستنباط الاحكام الخاصة بالإفادة تحت خشية الموت، وكان علينا لنفس السبب أيضاً ، ان نجتهد في بعض الاحيان ، في ضوء النصوص التشريعية والاراء الفقهية، طبعاً، لأيجاد تعاريف وشروط واحكام لموضوعنا هذا، وقد تطلب منا البحث في الإفادة تحت خشية الموت، فضلاً عن ابداء الراي في موضوعه الاجابة على بعض التساؤلات التي حرصنا على الاجابة عليها وهي :
ما المقصود بالإفادة تحت خشية الموت؟ وممن تصدر ؟ أمن أي شخص على شفير الموت؟ أم تنحصر في المجني عليه المحتضر ؟ وهل تقبل منه اذا ما أدلاها امام احد الحاضرين قبل وفاته؟ أم يشترط لقبولها ان تدلى امام جهة معينة ؟ ولماذا إفادة وليس شهادة؟ وهل هناك شروط لصحتها؟ أي مثلاً هل يشترط لصحتها الاهلية في مدليها وحلف اليمين؟ وهل نظمها المشرع العراقي بصورة خاصة، أم ترك أمرها للقواعد العامة؟ وهل تعتبر دليلاً كاملاً أم مجرد استدلالاً؟ واذا كانت دليلاً، فهل هو دليل حاسم في اثبات الجريمة ام لا ؟ وهل تقبل منفردة كسبب للحكم القضائي، أم يجب تعضيدها بغيرها من الادلة والقرائن؟ وبالتالي فما هي قيمتها القانونية في التشريع؟ وما هو موقف الفقهاء منها؟ وأخيراً ما هو اتجاه محكمة التمييز فيها؟
كل هذه الاسئلة وغيرها حرصنا على الاجابة عليها في بحثنا المتواضع هذا، كحرصنا على نقل الاراء الفقهية القانونية بامانة علمية وباسلوب قانوني تحليلي، ووقفنا في كل موضع احتاج منا ذلك، وأبدينا راينا بعد ان سببناه بالحجج القانونية، وقد ارتئينا بحث الموضوع في مبحثين هما:
المبحث الاول : والذي كان تحت عنوان ماهية الإفادة تحت خشية الموت وقد تضمن ثلاث مطالب، الاول وهو تعريف الإفادة تحت خشية الموت، الثاني شروط هذه الإفادة والثالث فقد كان لتحديد كونها إفادة أم شهادة تحت خشية الموت.
امّا المبحث الثاني : وهو القيمة القانونية للإفادة تحت خشية الموت، فقد تضمن ثلاث مطالب أيضاً اولها الإفادة تحت خشية الموت في التشريع وثانيها موقف الفقهاء منها وكانت خاتمة المطالب الثلاث مطلب لتحديد اتجاه القضاء فيها .
الباحث


لتحميل كامل البحث ========>> إفادة المجني عليه تحت خشية الموت



avatar
Admin
المدير


http://sciencesjuridiques.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: إفادة المجني عليه تحت خشية الموت

مُساهمة من طرف dingo في الخميس 01 سبتمبر 2011, 14:35

تشكر يا أخيafro

dingo
عضو نشط


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى