نصوص مرجعية لقانون الوقاية من الفساد ومكافحته

اذهب الى الأسفل

نصوص مرجعية لقانون الوقاية من الفساد ومكافحته

مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء 18 أكتوبر 2017, 11:00

نصوص مرجعية لقانون الوقاية من الفساد ومكافحته

- عرف القانون رقم 06ـ01 الصادر في 20 فيفري 2006 بـ" القانون المضاد للفساد" ، فهو يمثل على نحو ما " مدونة" تجمع  النصوص السابقة ذات الصلة بالفساد و يبين الهيئات والآليات الخاصة بالوقاية من  الفساد ومكافحته.
- يأخذ هذا القانون ، بعين الاعتبار، التطورات الدولية و خاصة منها الاتفاقيات الدولية التي صادقت عليها الجزائر لاسيما اتفاقية الأمم المتحدة المعتمدة في 31 أكتوبر 2003، و اتفاقية الاتحاد الإفريقي الصادرة في 11جويلية 2003.
- تمّ تعديل و وتتميم هذا القانون مرتين : بالأمر رقم 10ـ05 الصادر في 16 رمضان 1431 الموافق 26 أوت 2010 والقانون رقم 11ـ 15 الصادر في 2 رمضان 1432 الموافق    02 أوت 2011.
- ويهدف الأمر رقم 07-01 المؤرخ في 14 مارس  إلى الوقاية من حالات تضارب المصالح التي من شأنها أن تضفي الشبهات حول حياد وموضوعية المرافق العمومية .
قائمة النصوص التي يمكن الإطلاع عليها:
القانون رقم 06ـ01 الصادر في 21 محرم 1427 الموافق ل 20 فيفري 2006 المتعلق بالوقاية من الفساد ومكافحته.
النصوص المعدّلة والمتممة للقانون 06ـ01
* الأمر رقم10ـ05 الصادر في 16 رمضان 1431 الموافق 26 أوت 2010 المتمم للقانون 06ـ01 الصادر في 21 محرم 1427 الموافق 20 فيفري 2006 المتعلق بالوقاية ومكافحة الفساد .
* القانون رقم 11ـ15 الصادر في 02 رمضان 1432 الموافق ل 02 أوت 2011 المعدّل والمتمم للقانون رقم 06ـ 01 الصادر في 21 محرم 1427 الموافق 20 فيفري 2006 المتعلق بالوقاية من الفساد ومكافحته.
* الأمر رقم 07-01 المؤرخ في 11 صفر 1428 الموافق 14 مارس 2007 يتعلق بتضارب المصالح والإلتزامات الخاصة ببعض الوظائف المناصب .
. اتفاقيتان دوليتان صادقت عليهما الجزائر:
* اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد ، التي تبنّتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك بتاريخ 31 أكتوبر 2003.
* اتفاقية الاتحاد الإفريقي حول الوقاية من الفساد ومكافحته المعتمدة في مابوتو يوم 11 جويلية 2003.
avatar
Admin
المدير


http://sciencesjuridiques.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى